google-site-verification=5TWrJf_JkHcNmMh_PuBGWRwMXA0dALsaEAjNPJYGMlU نظرية سكنر Skinner التربوية

مساحة اعلانية

آخر المواضيع

نظرية سكنر Skinner التربوية

  نظرية سكنر Skinner

نسبة إلى أحد رواد علم النفس الأمريكي وهو فريدريك سكنر، والذي وضع كتاب (العلم والسلوك الإنساني) عام 1953.

خصائص النظرية التربوية لسكنر



1.أهتم سكنر بعنصر التعزيز كعنصر أساسي من عناصر التعلم، حيث يقوم بتعزيز الإستجابة للوصول إلى سلوك معين حتى وإن لم يكن من السلوكيات المعقدة.
2.الإشتراط الإجرائي يرتكز التعلم الشرطي الإجرائي عند سكنر على الاستجابات السلوكية.
3.أعتمد سكنر على أسلوب التشكيل (تشكيل السلوك) في التعلم والذي يعتمد على إتباع خطوات متتالية ومتتابعة، وربط كل خطوة باستجابات سلوكية محددة حتى الوصول إلى تعلم هذا السلوك.

تطبيقات نظرية سكنر التربوية

1.حرية ممارسة المتعلم لعملية التعلم بلا قيود و بالكيفية والطريقة التي تتناسب مع قدراته.
2.أستخدام طرق علاجية سلوكية قائمة على أسلوب التعزيز بشكل كبير.
3.تطبيق أسلوب التعلم المبرمج وشروطه، والتي تتلخص في تقديم حافز إيجابي لكل سلوك يكتسبه المتعلم كحافز لعملية التعلم، وكذلك أن تتم عملية التعلم في صورة خطوات متتابعة.
4.يمكن تطبيق نظرية سكنر ممكن من خلال معامل البحث العلمي المختلفة أو حتى عيادات العلاج النفسي أو مراكز التأهيل والتربية الخاصة.

أنواع التعزيز عند سكنر

1.تعزيز متغير المدة الزمنية: وفيه يقدم التعزيز على فترات زمنية عشوائية غير منتظمة للحصول على الإستجابة المطلوبة.
2.تعزيز المدة الزمنية الثابتة: فيه يقدم التعزيز بشكل ثابت في وقت محدد بغض النظر عن عدد الاستجابات أو الفترات الزمنية بين كل إستجابة.
3.التعزيز ثابت النسبة: في�� يشترط تقديم هذا التعزيز في مقابل استجابة معينة وبعدد محدد بشكل ثابت
4.جدول النسب المتغيرة للتعزيز: من أهم طرق تقديم التعزيز، والتي تؤدي إلى الحصول على نسبة استجابات مرضية بين عدد مرات التعزيز.

أهمية مصطلح التعزيز:

1.يؤدي التعزيز المصاحب لكل خطوة من خطوات تعلم السلوك إلى اكتساب السلوك بشكل أسرع وأسهل.
2.يؤدي التعزيز إلى تشجيع القيام باستجابات داخلية وأفعال حرة لعملية تعلم فعالة.

إيجابيات نظرية سكنر

1.تناوله للوقائع الموضوعية دون تناقض من خلال منهج علمى منظم قائم على العديد من التجارب.
2.الإهتمام بمصطلح التعزيز وأنواعه وتأثيره على تعلم السلوك الإنساني وعلاجه، فالتعزيز مهم لدوافع تعلم السلوك وتقويمه.
3.نتائج ونظريات علم النفس لاسكنر أثارت أعجاب الكثير من المنصات العلمية والجامعات، وقد حاز على شهادات فخرية وجوائز مثل جائزة العالم المتميز وجائزة التميز في البحث والتطبيق التربوي.

سلبيات نظرية سكنر:

1.سطحية المصطلحات والتفسيرات مما جعلها عاجزة عن التعامل مع السلوك الإنساني المعقد في جميع جوانب حياته.
2.اكتفائه في وضع النتائج والقوانين على عدد تجارب محدود وقاصر، وتعميمها على عموم سلوكيات الإنسان المختلفة أثناء تفاعله مع ما يقابله من مواقف مختلفة.
3.التركيز على السلوك الظاهري للإنسان دون الالتفات إلى السلوك الباطني الخفي.
4.اكتفائه بالتجارب المعملية فقط دون إجراء تجارب واقعية كافية، وإغفال التغيرات الواقعية التي قد تطرأ وتأثير ذلك على سلوك الإنسان.

 

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي