مساحة اعلانية

آخر المواضيع

تفاصيل اجتماع نائب رئيس جامعة أسيوط إستعداداً للعام الجامعى الجديد

 

تفاصيل اجتماع نائب رئيس جامعة أسيوط إستعداداً للعام الجامعى الجديد

 

ترأس الدكتور شحاتة غريب شلقامى نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون التعليم والطلاب ورئيس اللجنة العليا للأنشطة الطلابية اجتماعاً موسعاً مع مديرى رعاية الشباب بالكليات واللجنة العليا للإجراءات الاحترازية للأنشطة الطلابية، وذلك بحضور أعضاء اللجنة العليا للأنشطة الطلابية والتى تضم الدكتور عاطف القرن المشرف العام على الأنشطة الطلابية، والدكتورة مديحة درويش عميد كلية الطب البيطرى، والدكتور وجدى رفعت عميد كلية التربية النوعية، والدكتور محمد ثابت بدارى عميد كلية الفنون الجميلة، و عز المنصورى مدير عام إدارة رعاية الشباب المركزية، وكذلك مديرى الإدارات المختلفة لرعاية الشباب بكافة الكليات.



وفى هذا الإطار أشار الدكتور نائب رئيس الجامعة إلى أن هذا الاجتماع يهدف الوقوف على الاستعدادات النهائية للعام الدراسى الجامعى الجديد والمقرر لها أن يبدأ الأسبوع القادم، وذلك انطلاقاً من الدور الكبير الذى تقوم به رعاية الشباب بجميع إدارتها بكافة الكليات ، مؤكداً أن إدارة رعاية الشباب تعمل لهدف واحد وهو خدمة الطالب وإتاحة الفرصة له لممارسة جميع الأنشطة التى يرغب بها.

وخلال الاجتماع وجه نائب رئيس الجامعة مديرى الإدارات المختلفة لرعاية الشباب بالكليات إلى عدداً من الأسس والخطط التى وضعتها إدارة الجامعة فى تعاملها مع الطلاب والأنشطة الاحترازية هذا العام والذى يعد عاماً جامعياً استثنائياً لانه يعتمد على أسلوب جديد فى التعليم والذى سيتم تطبيقه من خلال التعليم الهجين ، كما شدد على ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية فى تنظيم الأنشطة الطلابية بمختلف أشكالها وذلك ضمن خطة الجامعة الاحترازية فى هذا الشأن وذلك حرصاً على صحة وسلامة الطلاب .

كما استمع نائب رئيس الجامعة إلى آراء مديرى الإدارات المختلفة لرعاية الشباب بكليات الجامعة بشان تطوير تلك الإدارات وكذلك أفكارهم للعام الدراسى الجامعى الجديد فى ظل جائحة كورونا فيما يخص أنواع الأنشطة الطلابية التى ستتم إقامتها وتفعيلها والجدول المقترح لها وتوزيعها على العام الدراسي.

تحت رعاية الدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة، وفى ضوء استعدادات الجامعة لاستقبال العام الدراسى الجامعى الجديد 2020/2021.

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي