مساحة اعلانية

آخر المواضيع

منصة مدرستي.. «لم يدخل أحد» والأولياء غاضبون

 شهد أول أيام الدراسة عن بُعد من خلال منصة مدرستي مشاكل تقنية، أثرت على دخول الكثير من الطلاب والمعلمين وقادة المدارس للمنصة، فيما أكد وزير التعليم د. حمد آل الشيخ، أن الوزارة بصدد علاج كافة المشكلات الفنية التي أعاقت انتظام العملية، مشيرا إلى أن البداية صعبة، والقصور وارد، وسيكون الوضع في الأسبوع المقبل أفضل.

وبينت المتحدث باسم التعليم العام ابتسام الشهري أنه لن يتم احتساب الحضور والغياب أمس لمن واجهتهم تحديات في الدخول لمنصة مدرستي أو عدم الاستفادة الكاملة من خدماتها، مشيرة إلى مراعاة مصلحة الطلاب والطالبات، ودعت إلى استخدام البدائل المتاحة المتمثلة في قنوات عين وتيمز؛ لإكمال الرحلة التعليمية.

غضب أولياء الأمور



وشهدت منصات التواصل الاجتماعي، أمس، حالة من الغضب بين أولياء الأمور والطلاب، نتيجة تعثر ال��خول على «المنصة» وإخفاقها في أول اختبار حقيقي مع انطلاق الدراسة.

وقال ولي الأمر علي العيسى: «كان يجب على وزارة التعليم تكليف كل مدرسة بوضع موقع خاص لها يتولى عمل المنصة حاليا أسوة بالمدارس الأهلية»، مضيفا: «حوالي 5 ملايين طالب وطالبة بالإضافة الى المعلمين والمعلمات يدخلون إلى نظام المنصة في وقت واحد يسبب ضغطا كبيرا».

وأضاف ولي الأمر محمد الغامدي: «بالأمس محاسبة الطلاب، واليوم صعوبة دخول الطلاب، من المفترض أنه تمت الانطلاقة والتدريب وتلافي تلك المعوقات قبل شهرين».

وتابع: «إخفاق منصة مدرستي في استيعابها لكمية طلبات الدخول لهذا اليوم هو درس حقيقي لكل مسؤول في كل جهة صغرت أو كبرت؛ مضمونه أن التنميق الإعلامي لا يسمن ولا يغني من جوع عندما يكون عملك الحقيقي على المحك فعليك أن تواجه الواقع بواقعية، لا بالتجمل والتشخيص».

منصة لكل إدارة

وقالت المعلمة فاطمة محمد: «والله حرام.. طول الليل وأنا أجهز دروسي والمصادر والإثرائيات على أساس تنزيلها اليوم الصباح، وأفاجأ أن المنصة معلقة وحتى بياناتي مختفية!! لماذا لا تكون كل إدارة تعليمية لها منصة خاصة بها ونعمل مثل دول العالم!!».

وأضاف ولي الأمر، عبدالرحمن السعيد «كنا نأمل أن يكون اليوم بداية فعلية وجادة لأبنائنا الطلاب وعندما لم نتمكن من الدخول توقعت أن المشكلة لدي فقط، واتضح أنها للجميع، والظاهر أنه لم يدخل أحد».

علاج القصور

وكان وزير التعليم قد أكد في تعليقه على المشكلات التقنية التي وقعت في منصة «مدرستي»، أن البداية صعبة ومختلفة؛ لكن سيكون الوضع في الأسبوع المقبل أفضل. وأضاف «نواجه تغيير ثقافة على مستوى المجتمع والتعليم والمعلمين والطلاب، ولا بد أن يكون هناك قصور في البدايات ومن ثم نستكمل».

‏‫يشار إلى أن منصة «مدرستي» تَعَرّضت لمشكلات تقنية مع بداية أول يوم دوام تعليمي؛ بعد أن فوجئ المعلمون والمعلمات والطلاب والطالبات بهذه المشكلات التقنية حين متابعة العملية التعليمية، أمس الأحد، في أول يوم لبداية العام الدراسي الجديد وفقاً لصحيفة اليوم.

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي