google-site-verification=5TWrJf_JkHcNmMh_PuBGWRwMXA0dALsaEAjNPJYGMlU ماهو اختبار الايلتس وما هي أفضل الطرق للاستعداد له..روابط ونماذج هامة

مساحة اعلانية

آخر المواضيع

ماهو اختبار الايلتس وما هي أفضل الطرق للاستعداد له..روابط ونماذج هامة

 ماهو اختبار الايلتس وما الذي يمكن القيام به من أجل الاستعداد لهذا الاختبار؟ هذه الأسئلة تعد من أبرز الأسئلة التي يتساءل عنها الكثير من الأشخاص المهتمين بمجالات الدراسة أو السفر للخارج، والذي يتطلب الدراية الجيدة باللغة الإنجليزية وقواعدها ومهاراتها، فهي اللغة الأولى عالميًا والتي يتم استخدامها للتدريس في العديد من الجامعات العالمية حول العالم، كما أنها اللغة التي يحتاج إليها الشخص للتواصل مع الأفراد في كافة المجالات.



 

ماهو اختبار الايلتس

اختبار الايلتس هو اختبار يعمل على قياس مستوى اللغة الإنجليزية لدى الأفراد والمهارات التي يمتلكها الفرد في اللغة الإنجليزية، وهي: القراءة والكتابة والاستماع والتحدث. هل المهارات التي يمتلكها الشخص ممتازة أم متوسطة أم ضعيفة. ويُقاس مستوى المتقدم للاختبار على مقياس من صفر إلى تسع درجات، حيث يحصل المتقدم على صفر درجة في الاختبار عند عدم الإجابة على أي سؤال من الأسئلة الموضوعة في الاختبار مطلقًا. كما يدل رقم 9 على الإجادة المثلى للغة الإنجليزية. ويتم أداء هذا الاختبار لأغراض متعددة مثل العمل أو الهجرة أو الدراسة في الجامعات المختلفة حيث يلزم للمتقدم بطلب الحصول على تأشيرة لأي غرض من تلك الأغراض أن يكون لديه مستوى معين في اللغة الإنجليزية بحسب الأيلتس لا يقل عن هذه الدرجة وعادة ما تتراوح بين 3 و7 درجات. وينقسم اختبار الآيلتس إلى نوعين

  • الاختبار العام: وهو الذي يتم الحصول عليه من أجل أغراض الهجرة أو العمل، حيث يقيس المهارات التي يمتلكها الشخص في اللغة الإنجليزية بشكل عام.
  • الاختبار الأكاديمي: وهو الاختبار الذي تتطلبه المؤسسات التعليمية من أجل قبول الطالب في الدراسة، حيث يجب أن يكون لدى الطالب حدًا أدنى من المهارات في اللغة بالنسبة للتخصص الذي يقوم بدراسته. ومن الجدير بالذكر أن بعض المؤسسات التعليمية تتطلّب هذا الاختبار في العديد من الدول العربية وليس في الدول الأجنبية فحسب.

أسباب الحصول على اختبار آيلتس

يعتقد العديد من الأشخاص أن الحصول على اختبار الآيلتس يقتصر على الأشخاص الذين يرغبون في السفر للخارج فقط، ولكن هناك العديد من الأسباب التي تجعل الشخص يرغب في الحصول على هذا الاختبار، ومن أهمها:

 

  • الدراسة سواء داخل الوطن أو خارجه، حيث تعتمد العديد من الجامعات في الدول العربية على حصول المتقدم للالتحاق بها الحصول على درجة معينة في هذا الاختبار تختلف باختلاف النظام الداخلي للجامعة. كما أنه شرط أساسي للدراسة في الخارج بأحد الجامعات الأوروبية والأمريكية سواء للدراسة في مرحلة الماجستير أو الدكتوراه.
  • الحصول على منحة دراسية: على الرغم من أن اجتياز اختبار الأيلتس من الشروط الهامة للدراسة في أحد الجامعات في أي دولة أوروبية أو كندية أو أمريكية يتم الدراسة فيها باللغة الإنجليزية، فإن حصول الطالب/المتقدم للالتحاق بالجامعة على درجات أعلى في الاختبار تضمن للمتقدم فرصة أكبر في الحصول على منحة دراسية مدفوعة التكاليف سواء بشكل كلي أو جزئي للدراسة بالجامعة، وبعض الجامعات تتطلّب الحصول على درجة معينة للحصول على المنحة.
  • الحصول على فرصة عمل: تتطلّب العديد من الدول التي تقبل الأشخاص من الجنسيات المختلفة حول العالم الحصول على اختبار الآيلتس من أجل التعرف على مستوى المتقدم للوظيفة في اللغة الإنجليزية لمعرفة ما إن كان سيستطيع التعامل مع المجتمع من حوله أو لا.
  • الهجرة: يعد اجتياز اختبار الآيلتس واحدًا من أهم الشروط التي يجب أن تتوفر في المتقدم بطلب الحصول على تأشيرة الهجرة لأحد الدول الناطقة باللغة الإنجليزية حيث يجب أن يمتلك المتقدم حدًا أدنى من أجل الحصول على التأشيرة للتأكد من قدرة الفرد على التواصل بالمجتمع الذي يتطلع للعيش به.
  • تعزيز السيرة الذاتية: أصبحت اللغة الإنجليزية في العقود الأخيرة واحدة من أهم المهارات التي يجب أن يمتلكها الفرد فهي تفتح له مجالات أفضل للعمل خاصة في الشركات الدولية التي تفتح فروعها في كافة الدول، فعلى الرغم من كون الاختبار ليس شرطًا أساسيًا في هذه الحالة كحالات الهجرة أو الدراسة، إلا أن بعض محبي اللغة الإنجليزية ممن لديهم شغف تعلم تلك اللغة والعمل بها يتطلعون للحصول على هذا الاختبار بدرجات مرتفعة والأمر يمثِّل تحدي شخصي بالنسبة لهم.

الاستعداد لاختبار الايلتس

من الأخطاء الشائعة التي يقع فيها الكثير من الأشخاص عند تقدمهم للحصول على اختبار الآيلتس هو اعتقادهم بأن هذا الاختبار هو اختبار دراسي يمكن اجتيازه والنجاح فيه من خلال الحصول على بعض المعلومات من الملخصات/الكتب الدراسية ومن ثم وضع تلك المعلومات في ورقة الإجابة من أجل اجتياز الاختبار، وهذا الأمر منافٍ للواقع بدرجة كبيرة، فهو لا يعتمد على مدى قدرتك على حفظ واستذكار الجمل والكلمات الإنجليزية، وإنما يعمل على قياس المهارات اللغوية التي تمتلكها، والتي يتم اكتسابها على المدى الطويل من الدراسة والممارسة. ولكن هل يعني هذا أنه لا يجب على الشخص أن يقوم بالاستعداد للاختبار؟ بالطبع هذا الادعاء من ضروب الخيال، فإن الفرد يجب عليه أن يعمل على الاستعداد النفسي والمعرفي للاختبار بطريقة صحيحة  من خلال عدد من الخطوات:

  • دراسة القواعد اللغوية بشكل صحيح، واستيعابها بشكل صحيح.
  • ممارسة القراءة والكتابة والسماع والتحدث باللغة الإنجليزية.
  • إجراء اختبار لتحديد المستوى للتعرف على المستوى الحقيقي لإتقان اللغة
  • التدرب على التركيز لفترات طويلة.
  • ممارسة اللغة الإنجليزية في الحياة اليومية بشكل كبير.
  • الابتعاد عن التوتر.
  • الاهتمام بتنظيم الوقت من أجل تنظيم العمل بالاختبار.
  • الحصول على الدورات التدريبية التي تؤهل لاختبار الأيلتس بعد التأكد من أن مستوى اللغة الإنجليزية لدى الشخص يسمح له بدخول الاختبار.

التحضير لاختبار الايلتس

في الماضي كان التحضير لاختبار الايلتس من الأمور المرهقة والصعبة، ولكن مع التقدم التكنولوجي الذي يشهده العالم في السنوات الأخيرة أصبح بإمكان الأفراد الراغبين في اجتياز هذا الاختبار التدرب على نظام الأسئلة والتعرف على أهم الملاحظات المتعلقة بالاختبار للتحضير الجيد له من الأمور المتاحة على شبكة الإنترنت، منها المجاني، ومنها المدفوع، وفيما يلي عددًا من المواقع التي تقدم خدماتها لمساعدة الأفراد للاستعداد الصحيح لهذا الاختبار:

  • مدونة أيلتس ليز يمكن الدخول إليها “من هنا ” وهي تتميز بعدد من المميزات، من أهمها:
    • الدروس والملاحظات الموجودة على الموقع مجانية تمامًا.
    • تقوم بتقديمها مدرسة إنجليزية تتخصص في تدريس الآيلتس.
    • تقدم الكثير من النصائح للمتقدمين للاختبار.
    • تغطي المدونة كافة أقسام الاختبار.
  • موقع ايلتس منتور يمكن الدخول إليه “من هنا “. ويتميز هذا الموقع بعدد من المميزات، منها:
    • يقدم العديد من الاختبارات التجريبية للايلتس
    • كما يقدم الإجابات الصحيحة للأسئلة التي يتضمنها الموقع.
    • يساعد في تحسين مهارات الكتابة من خلال عرض نماذج مختلفة للسؤال الواحد.
  • موقع أيلتس أدفانتج يمكن الدخول إليه “من هنا ” ومن المميزات التي يتميز بها:
    • يرتكز على تحسين الكلمات والمفردات.
    • سهل الاستخدام.
    • يشتمل على العديد من مقاطع الفيديو المتعلقة بتعلم المفردات بكفاءة.
    • يقدم خدمة تصحيح الاختبارات، ولكن هذه الخدمة مدفوعة وليست مجانية.
  • موقع رود تو أيلتس يمكن الدخول إليه “من هنا ” وهو من المواقع المدفوعة وهو تابع للمركز الثقافي البريطاني أحد الجهات التي تقوم باعتماد اختبار الأيلتس، ويتميز هذا الموقع بعدد من الميزات، منها:
    • يقدم نسخة مجانية من الدروس.
    • يتيح نسخة مجانية من التمارين على الاختبار.
    • تابع للمركز الثقافي البريطاني.
    • النسخة الكاملة للدروس والتمارين تتضمنها الباقة المدفوعة والتي تبدأ من

نماذج اختبارات الايلتس

من أهم الطرق التي تساعد على الحصول على درجة متقدمة في اختبار الايلتس هي حل النماذج التجريبية للاختبار والتي تحاكي الاختبار الحقيقي لتجعل المتقدم للاختبار في الأجواء العامة التي يتم تقديم الاختبار من خلالها وبالتالي تساعده على الاستعداد النفسي والعقلي للاختبار، وتوجد العديد من المواقع الإلكترونية التي تعمل على تقديم نماذج الاختبار، وفيما يلي عددًا من هذه المواقع:

 

  • ILETS.org من المواقع التي تقدم اختبارات أيلتس المتنوعة سواء للعمل أو الهجرة أو الدراسة ويمكن الدخول إليه “من هنا“.
  • Takeielts.net من المواقع المفيدة للمقبلين على الاختبار، فهو لا يقدم فقط نماذج مجانية، وإنما يقدم نصائح للحصول على أفضل الدرجات في الاختبار، وكذلك أبرز الأخطاء التي يقع فيها مؤدو الاختبار مما يجعلهم لا يحصلون على الدرجات التي يتوقعون الحصول عليها، ويمكن الدخول إليه “من هنا“.
  • ielts.com من المواقع المميزة التي تقدم نماذج مجانية لاختبارات الأيلتس، كما أنه يحتوي على الكثير من النصائح التي تفيد المتقدم للاختبار للحصول على أفضل الدرجات. ويمكن الدخول إليه “من هنا“.

وإلى هنا، نكون قد وصلنا إلى ختام المقال؛ وقد تعرفنا من خلاله على أهم المعلومات عن إجابة سؤال ماهو اختبار الايلتس كما تعرفنا على أهم المعلومات حول الطرق التي يمكن من خلالها الاستعداد الجيد للاختبار للحصول على أفضل الدرجات.

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي