google-site-verification=5TWrJf_JkHcNmMh_PuBGWRwMXA0dALsaEAjNPJYGMlU جدل حول تمديد الفصل الدراسي الثاني في الأردن

مساحة اعلانية

آخر المواضيع

جدل حول تمديد الفصل الدراسي الثاني في الأردن

 

جدل حول تمديد الفصل الدراسي الثاني في الأردن

 

لم تحسم وزارة التربية والتعليم، قرارها القاضي بتمديد الفصل الدراسي الثاني، رغم ورود ذلك بدليل العودة للمدارس في ظل جائحة كورونا.

وعلى الرغم من أن هناك توجها بتمديد الفصل الدراسي في الدليل الوزاري، إلا أن قرار التمديد يحتاج لتوصية مباشرة من لجنة التخطيط بوزارة التربية والتعليم ينسب به للوزير تيسير النعيمي مباشرة.



وقال مسؤول في وزارة التربية في تصريح لرؤيا الجمعة، إنه وفي حال تقرر تمديد الفصل الدراسي، فإن ذلك سينعكس على موعد التقدم لامتحان الثانوية الثعامة “التوجيهي”.

وبموجب ما ورد في الدليل الوزاري، فقد تم تخفيض مدة الحصة من 45 دقيقة إلى 30 دقيقة ما يعني زيادة عدد الحصص للملعم لنحو 26 حصة أسبوعية.

قبل نحو أسبوع، توقع وزير التربية والتعليم تيسير النعيمي، تمديد فترة الفصل الدراسي الثاني لمدة ثلاثة أسابيع، للتمكن من إيفاء الطلبة بحقهم في التعلم.

وقال النعيمي في تصريحات صحفية، إنه في حال حدوث انتكاسة في الوضع الوبائي، فإن خيار العودة للتعليم عن بعد وارد بشكل كبير، وسيتم التصرف في ضوء نتائج التقييم الوبائي.

وكشفت وزارة التربية والتعليم عن آلية عودة التعليم الوجاهي للمدارس في الفصل الدراسي الثاني.

وستكون العودة متدرجة اعتبارا من السابع من شباط من رياض الأطفال إلى الصف الثالث إضافة لصف الثاني عشر وسيكون الدوام بالتناوب يومين وجاهي و3 أيام عن بعد ومن ثم التبادل.

وستكون السعة الصفية 15 طالبا في كل شعبة وبما لا يقل عن مساحة 2 متر لكل طالب.

وأكد وزير التربية والتعليم، أن استمرارية العودة للتعليم الوجاهي في الأردن، مسؤولية مشتركة من خلال الالتزام بالبروتوكول الصحي وارتداء الكمامة واستخدام المعقمات والمنظفات، وهو مسؤولية الجميع، ويعتمد على مدى الالتزام والحالة الوبائية

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي