مساحة اعلانية

آخر المواضيع

العملية التي يبرد فيها الغاز يتحول الى سائل تسمى

 تنقسم المواد إلى ثلاث حالات أساسية هذه الحالات تتمثل في الحالة السائلة والحالة الصلبة والحالة الغازية، وتتميز تلك المواد بإمكانية التحول من حالة فيزيائية إلى أخرى، ولكل عملية من عمليات التحول مسمى خاص بها، فما اسم العملية التي يتم فيها تحول المادة من الحالة الغازية إلى الحالة السائلة ؟ هذا ما سنتعرف عليه من خلال ما يأتي:



  • مسمى العملية التي يتم فيها تحويل المادة الغازية إلى مادة سائلة هو التكاثف.

من الممكن أن تمر المادة بالتغيرات الفيزيائية التي تجعلها تتحول من حالة إلى أخرى دون التأثير على التركيب الكيميائي الخاص بتلك المادة أو لونها أو حتى طعمها، فالأساس في تكوين المادة على الشكل التي تتوفر به هو درجة الحرارة، ومن ذلك نستنتج أن اختلاف درجة الحرارة يؤدي إلى تحول المادة من حالة لأخرى.

مفهوم التكاثف

التكاثف هو العملية التي يتم فيها تحول المادة من الحالة الغازية إلى الحالة السائلة وهي العملية المقابلة لعملية التبخر التي يتم فيها تحويل المواد السائلة إلى الصورة الغازية، وتجدر الإشارة إلى أن عملية التكاثف تتم بطريقتين وهم:

  • إما تتم من خلال تبريد الهواء لتصل المادة إلى حالة الندى.
  • أو عن طريق الوصول إلى درجة الإشباع ببخار الماء ففي هذه الحالة لا تستطيع المادة الاحتفاظ بالمزيد من المياه.

العمليات التي يتم من خلالها تحويل الغاز إلى سائل

  • الضباب: يتمثل الضباب في ذرات مائية خفيفة الوزن وعندما تتلامس هذه الذرات مع سطح الأرض يزداد وزنها، وينقسم الضباب إلى عدة أنواع وهي ضباب البحر وضباب المدن وضباب اليابس والإشعاع، ويرجع تصنيف تلك الأنواع إلى العوامل التي أدت إلى تكونه.
  • الندى: يظهر الندى عندما تنخفض درجة الحرارة بشكل كبير، فنلاحظ ظهورها على هيئة قطرات من المياه على أسطح النوافذ في الصباح الباكر، فعادة ما تحدث في أوقات متأخرة من الليل عندما تنخفض درجة الحرارة الخاصة بالأجسام التي تكون عليها الندى.
  • الثلج: يتكون الثلج نتيجة الانخفاض الشديد في درجة الحرارة، فالثلج يطهر عندما يتجمد بخار الماء في الطبقات العليا من الجو.
  • البرد: يحدث نتيجة التعرض للتيارات الهوائية الصاعدة ويتمثل في حبيبات من الثلج تأخذ شكل الاستدارة.
  • المطر: يعتبر من أهم مظاهر التكاثف ويحدث عند انخفاض درجة حرارة الهواء إلى أقل نقطة، فحينها يتكاثف بخار الماء ويتحول إلى ذرات دقيقة من الماء وتجتمع هذه الذرات على هيئة سُحب يزداد حجمها مع انخفاض درجة الحرارة، فتقل قدرة السحب على حملها وحينها تسقط على هيئة أمطار، وتجدر الإشارة إلى أن الأمطار تنقسم إلى ثلاثة أقسام وهي الأمطار التضاريسية، والإعصارية، والتيارات السريعة، وكذلك التيارات السريعة.
  • الصقيع: يتشابه الصقيع مع الندى في أماكن تواجده ومواعيد ظهوره ولكنه يختلف عنه في هيئة الظهور حيث يظهر الصقيع على هيئة بلورات صغيرة من الثلج وينتج عن انخفاض في درجة حرارة الهواء الملامس لسطح الأرض إلى نسبة أقل من الصفر المئوي.

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي