مساحة اعلانية

آخر المواضيع

علامات تميز الفعل المضارع

 علامات تمي�� الفعل المضارع فالأفعال في اللغة العربية هل كل كلمة يرتبط معنها بزمن حدوث معين، فإذا كان زمن الحدوث قد مر بالفعل فهذه الكلمة هل فعل ماضي مثل “ذهبوا الأطفال إلى المدرسة”، أما إذا كان زمن حدوث الفعل مازال مستمرًا فهو فعلًا مضارعًا مثل “يلعب هشام مع أصدقائه في الحديقة”، ونستنتج من هذا أن الفعل يكون في المستقبل عندما يكون زمن الحدوث لم يقع بعد مثل “سأذهب إلى الطبيب غدًا، وهناك أيضًا فعل الأمر والذي يكون زمن حدوثة في المستقبل أيضًا مثل اشرب هذا اللبن قبل أن تنام، ولأن هناك الكثيرين يتساؤلون عن تمييز الفعل المضارع عن غيره من الأفعال.

علامات تميز الفعل المضارع



 

الفعل المضارع هو الحدث الذي مازال يحدث في الوقت الحالي، ويُعرف الفعل ما إذا كان مضارعًا أم لا إذا:

  • قبول “لم”: من أهم علامات الفعل المضارع أن يقبل أن يسبقه حرف الجزم “لم” إذا كان سياق الجملة يًحتم ذلك، مثل “لم يلد، ولم يولد، ولم يكن له كفوًا أحد”.
  • قبول “ن” التوكيد: لا يقبل الفعل الماضي أو الأمر دخول “ن” التوكيد مع حروفه الأساسية لذلك إذا قبل الفعل دخولها فهو بالتأكيد فعلًا مضارعًا، مثل “لأكونن من أبطال وطني العزيز في الحرب والسلم”.

جميع حالات إعراب الفعل المضارع

في حالة الرفع

  • إن حالة الرفع هي الحالة السائد في إعراب الفعل المضارع كما أن علامات تميز الفعل المضارع هو انه دائمًا ما يكون مرفوع بالضمة الظاهرة ما لم تسبقه أداة من أدوات النصب، أو أداة جزم.
  • وهناك فعلًا مضارعًا مرفوع بالضمة المقدرة وهي الضمة التقديرية التي ليس لها وجود لأن في هذه الحالة يكون الفعل معتل الأخر أي ينتهي بأحد الحروف الآتية (ا، و، ي).
  • وأخر حالة من الرفع هو الفعل المضارع المرفوع بثبوت النون، إذا كان الفعل أحد الأسماء الخمسة (أخ، فو، أب، حم، ذو).

في حالة النصب

  • إن أحد علامات تميز الفعل المضارع هو قبول أدوات النصب في نفس الجملة وأدوات النصب هي :(أن، لن، كي، حتى، لام التعليل، لام الجحود، و فاء السببية).
  • وينصب الفعل المضارع بالفتحة الظاهرة إذا كان معتل الأخر أي ينتهي بـ حرف الواو أو ��لياء، لكنه يكون منصوب بالفتحة المقدرة إذا كان ينتهي بحرف الألف.
  • وهناك فعل مضارع منصوب بحذف النون إذا كان من الأفعال الخمسة.

في حالة الجزم

  • يكون الفعل المضارع في حالة الجزم إذا سبقته لا الناهية، لم الجازمة، لام الأمر، لما النافية، ويعرب الفعل الماضارع مجزومًا بالسكون إذا كان صحيح الأخر أما إذا كان معتل الاخر فيجزم بحدف حرف العلة.
  • ويعرب الغعل المضارع مجومًا أيضًا إذا كان أحد أركان الجملة الشرطية سواء كان هو فعل الشرط أو جوابًا للشرط.

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي