مساحة اعلانية

آخر المواضيع

جامعة البحرين تستعرض لطلبتها أدوات التعلم الإلكتروني ومميزاته

 دعت جامعة البحرين طلبتها إلى الاستفادة من الأدوات التعليمية التي توفرها منصتا بلاكبورد، ومايكروسوفت تيمز، ومتابعة الأدلة الإرشادية لاستخدامها سواء التي توفرها الجامعة أم الشركات المزودة.

جاء ذلك في لقاء مباشر بين الطلبة ومدير مركز التعلم الإلكتروني في الجامعة الدكتورة فيّ عبدالله آل خليفة، ومدير مركز تقنية المعلومات وائل عطية أبومسلم، وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي.

واستعرض اللقاء -الذي شارك فيه ما يزيد على 3000 طالب وطالبة- المنصات التي توظفها الجامعة في عملية التعليم عن بعد، ومزاياها، وطرق التدريس، وآليات التعلم عن بعد، ووسائل حصول الطلبة على المساعدة.



وفي بداية اللقاء رحبت مدير مركز التعلم الإلكتروني بجميع الطلبة خصوصًا المستجدين منهم الذين يلتحقون بالجامعة في العام الدراسي الجديد.

وقالت: «للمرة الأولى في تاريخ جامعة البحرين نبدأ العام الدراسي عبر التعلم الإلكتروني من خلال الصفوف الافتراضية فقط». واستدركت قائلة: «ولكن بإذن الله ستكون سنة دراسية مثمرة للجميع من خلال التعاون بين مختلف عناصر العملية التعليمية».

وأشارت إلى أن الهدف من اللقاء هو التواصل المباشر مع الطلبة والإجابة عن أسئلتهم المتعلقة بالتعلم الإلكتروني وتقنية المعلومات، مشيرة إلى أن موظفي الجامعة يعملون جاهدين لجعل عملية التدريس سلسة وانسيابية قدر الإمكان.

وفي معرض حديثها، نبهت الدكتورة فيّ آل خليفة إلى أهمية أن يتحلى الطلبة بالصبر وسعة الصدر للتعلم، وألا يربكوا أنفسهم في حال واجهوا أي صعوبات، مشيرة إلى أهمية اتباع الإرشادات والأدلة التعليمية المتوافرة على موقع الجامعة أو عبر حسابات منصة بلاكبورد المعتمدة في اليوتيوب، وغيرها من وسائل شرح وتعليم لكيفية الاستفادة من هذه المنصة بأفضل شكل، وطلب المساعدة عبر مركز خدمة الطالب، والأدوات الأخرى.

ولفتت إلى أن جامعة البحرين قررت الاعتماد على منصة بلاكبورد المحدثة للمزايا العديدة التي تتمتع بها، علاوة على سهولة الحصول على التقارير والأرقام منها، بالإضافة إلى قدرة الأستاذ الجامعي على رصد الحضور والغياب بواسطتها، وارتباط هذه المنصة بإدارة معلومات الطالب.

وأشارت إلى أن ذلك لا يعني عدم استخدام مايكروسوفت تيمز، وإنما توظيفها لأغراض التواصل مع الأستاذ، ومجموعات النقاش وغيرها من الأنشطة اللا صفية.

ومن ناحيته، شدد مدير مركز تقنية المعلومات وائل عطية أبومسلم على أهمية أن يقوم الطالب بتغيير رقمه السري لأنه سيعتمد عليه في جميع معاملاته، مشيرًا إلى أن ذلك متاح عبر خيار (Profile)، محذرًا من جعل الرقم السري سهلاً أو الإفصاح عنه للآخرين.

ودعا أبومسلم إلى استخدام برنامج «تميز» للتواصل مع المرشد الأكاديمي وأعضاء هيئة التدريس، مشيرًا إلى أهمية أن يستخدم الطالب بريده الإلكتروني الرسمي، لأن الإشعارات ستصل إليه عبر هذا البريد.

ولفت إلى أن المنصات التعليمية مرتبطة مباشرة بنظام إدارة معلومات الطالب (SIS) الذي تعتمد عليه الجامعة في الشؤون الطلابية مثل التسجيل، والانسحاب، والتحويل، وغير ذلك، مشيرًا إلى أن المحاضرات المباشرة ستكون متاحة ومسجلة للطلبة للعودة لها في أي وقت.

وفي الختام أجاب المسؤولان ��ي الجامعة عن أسئلة الطلبة التي طرحوها مباشرة في اللقاء الذي استمر لما يزيد على الساعة.

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي