مساحة اعلانية

آخر المواضيع

«التربية» لـ «الداخلية»: تسهيل عودة معلمي المدارس الخاصة الأجنبية المنتهية إقاماتهم

 

«التربية» لـ «الداخلية»: تسهيل عودة معلمي المدارس الخاصة الأجنبية المنتهية إقاماتهم

 

طلبت وزارة التربية من وزارة الداخلية السماح بعودة معلمي المدارس الخاصة الأجنبية ودخولهم إلى البلاد بتأشيرة سياحية تجارية وفق اشتراطات وضوابط. جاء ذلك في كتاب وجهته وزارة التربية الى وكيل وزارة الداخلية وحصلت «الأنباء» على نسخة منه، حيث أشارت خلاله «حرصا من وزارة التربية على استمرار عمل المدارس الخاصة بانتظام واطراد بما يضمن استمرار التحصيل العلمي والأكاديمي لأبنائنا الطلاب من خلال كوادر تعليمية متخصصة تابعة للنظام التعليمي المعتمد للمدرسة من جانب، وضمان انتظام التقويم المدرسي لهذه المدارس من جانب آخر، فإننا نرفع لكم الموضوع للنظر في إمكانية الموافقة على ما يلي:


 

أولا: تسهيل العودة الى البلاد لشاغلي الوظائف التعليمية في المدارس الخاصة الأجنبية (البري��انية والأمريكية وثنائية اللغة والفرنسية) ممن انتهت إقاماتهم خارجها.

ثانيا: السماح لشاغلي الوظائف التعليمية في المدارس المشار إليها بالدخول الى البلاد بموجب سمة زيارة «سياحية – تجارية» وتمكين هذه المدارس من تحويلها إلى إقامة عمل دون الحاجة لمغادرة البلاد.

 

ثالثا: تسهيل عملية تسجيل القادمين للبلاد بموجب سمة دخول زيارة في تطبيق – شلونك ممن لا يحملون أرقاما مدنية. وفي حالة موافقة وزارتكم الموقرة على هذا الطلب، فإننا نرى تنظيمه في ضوء الاشتراطات والضوابط التالية:

 
 

1- أن يكون القادمون إلى البلاد ممن يشغلون وظائف تعليمية فقط من حاملي المسميات الوظيفية التالية (مدير مدرسة – مدير فني – مدير مرحلة. مدير مساعد – معلم – مساعد معلم).

2- أن تقدم المدرسة لوزارة الداخلية ما يفيد بموافقة وزارة التربية المبدئية على عمل القادم إلى البلاد بها، من خلال موافقة عمل مبدئية صادرة عن الإدارة العامة للتعليم الخاص وعقد عمل معتمدا ومصدقا عليه من جهات الاختصاص.

3- أن تصدر سمات الدخول «زيارة» وتحويلها إلى إقامة عمل بموجب كتاب رسمي صادر عن وزارة التربية ومرفقا به بيانات وأسماء شاغلي الوظائف التعليمية المطلوب إصدار سمات دخول لهم أو تحويلها إلى إقامة عمل وذلك لكل مدرسة خاصة على حدة.

 

4- التزام القادمين إلى البلاد ممن يشملهم هذا الكتاب بالحجر المنزلي وفقا لما تنظمه السلطات الصحية، فضلا عن كل الاشتراطات الأخرى بحسب ما تنظمه جهات الاختصاص.

5- التزام المدارس الخاصة المعنية بهذا الكتاب بتحويل إقامة القادمين إلى البلاد بموجب تأشيرة زيارة إلى إقامة عمل في خلال 30 يوما من تاريخ الدخول، ولا يسمح بتحويل سمة دخول الزيارات بأنواعها بعد انقضاء هذه المواعيد.

6- موافاة وزارة التربية بكشوف دورية كل خمسة عشر يوما ممن سمح لهم بالدخول إلى البلاد من حاملي سمات الدخول زيارة على مدارس خاصة ليتسنى للوزارة متابعة هذه المدارس والتحقق من صلاحية القادمين للبلاد للعمل.

مصادر لـ «الأنباء»: نستغرب عدم معالجة مشكلة معلمي «العام»

أبدت مصادر تربوية مطلعة استغرابها الشديد من طلب «التربية» الذي اقتصر فقط على معلمي المدارس الخاصة ولم يتطرق إلى معلمي مدارس التعليم العام، خاصة ان هناك ما يقارب 1000معلم ومعلمة مازالوا خارج البلاد، متمنية أن تجد الوزارة حلا لمعلمي المدارس الحكومية الذين مازالوا خارج البلاد أسوة بالمدارس الخاصة وألا تكيل بمكيالين، خاصة انه لا يوجد هناك متسع من الوقت لقرب بدء العام الدراسي ا��جديد، لاسيما ان الإجراءات الصحية بالحجر المنزلي تحتاج لمدة أسبوعين.

=====

اخر المقالات

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي