مساحة اعلانية

آخر المواضيع

تقنيات ذكية في عالم الطب … مقياس النبض والأكسجة

قياس النبض والأكسجة Pulse oximetryهو طريقة غير باضعة لقياس مستوى أكسجة الدم .
_ يقيس مقياس النبض والأكسجة الحديث كمية الضوء الأحمر والأشعة تحت الحمراء في منطقة تدفق الدم، إذ يمتص الضوء الأحمر بالبداية عن طريق الدم الغير المؤكسج والأشعة تحت الحمراء تمتص عن طريق الدم المؤكسج وبالتالي يمكن قياس نسبة الامتصاص.
_ يوجد فارق في القياس بين نقطتين في موجة النبض الشرياني التي تحدث أثناء تدفق الدم الشرياني لأن كمية الأشعة الممتصة تتغير مع كل موجة نبضية.
ويتم مقارنة هذه القياسات مع قيم مرجعية، وإعطاء قيم كل من إشباع الدم بالاكسجين ومعدل النبض.

تقنيات ذكية في عالم الطب … مقياس النبض والأكسجة
▪️دواعي الاستعمال:
– تنبيب الرغامى.
– سكتة قلبية Cardiac arrest.
– تسكين الألم أثناء العمليات الجراحية.
– الربوAsthma/الداء الرئوي الساد المزمن(COPD).
– مشاكل تنفسية.
– متلازمة عسر التنفس الحاد(ARDS).
– اضطراب النوم.
– انقطاع التنفس أثناء النوم sleep apnea.
– الصارفات في أمراض القلب المزرّقة.
▪️ اعتبارات تقنية:

تتألف مسابر قياس الأكسجة والنبض إما من مسابر الإرسال أومن مسابر الانعكاس.
بالنسبة لمسابر الإرسال، يوضع محرر الضوء وجهاز الاستقبال مقابل بعضهم البعض على أي نسيج نابض متل الإصبع أو شحمة الأذن، بالنسبة للمسابر الانعكاسية فإن مصدر الضوء والمستقبل يوضعان جنبا إلى جنب على سطح الجسم.
وأيّ شي يتدخل في انتقال أو امتصاص الضوء يمكن أن يسبّب أخطاء في قراءات تشبع الد�� المحيطي بالأكسجين (SpO)، حيث يمكن معرفته من خلال انخفاض جودة الإشارة الصادرة عن مقياس تخطيط الحجم plethysmographic، مشيراً إلى إمكانية حدوث أخطاء في قراءات تشبّع الدم الأكسجيني (SpO).
▪️أخطاء القراءة:
توجد حالات متعددة يمكن ان تتسبّب في أخطاء قراءة تشبّع الدم الأكسجيني (SpO)خصوصاً لدى استخدام مسابر الإرسال، منها:
_ التصبغات الجلدية القاتمة.
_ طلاء الأظافر .
_ خلل بوجود الهيموغلوبين الحرّ في الدم (أمثلة :كربوكسي هيموغلوبينcarboxyhemoglobin، ميتهيموغلوبينmethemoglobin).
_ أصبغة داخل الأوردة (مثال أزرق الميتيلن ).
_ نقص التروية ونقص الأكسجة (وخصوصاً مع قراءة تشبع أكسجين الدم <80%).
_ يمكن للحركة والتبدلات في الوسط المحيط بالمريض أو للإضاءة المبهرة في الغرفة أن تسبب أخطاء في القياس.
▪️ تأخير التغيّر: 
يمكن لقراءات تشبّع الدم الأكسجيني بالأطراف القاصية أن تتأخر بالمقارنة مع القياسات من شحمة الأذن ،القراءات من الاصبع تأخرت حوالي 30 ثانية بينما القياسات من إصبع القدم تأخرت بنسبة تصل إلى 90 ثانية .
لذلك يجب توخّي الحذر عند تفسير قراءات (SpO) تشبع الدم الأكسجيني إذا حدثت تغيرات السريعة في مستويات الأكسجة .
▪️ مسابر الجبهة:

تقنيات ذكية في عالم الطب … مقياس النبض والأكسجة
يجب أن تستخدم المسابر الانعكاسية على الجبهة لأجل القراءات الموثوقة، وذلك بمنع نبض الأوردة من أن يسبّب أخطاء في القراءة عن طريق وضع عصابة على الرأس بضغط خفيف.
يجب الانتباه إلى موضوع تجمع الدم الوريدي مثال: كما في وضعية ترندلنبورغ Trendelenburg position.
ينبغي وضع المسبار فوق طبقة من النسيج النابض وليس فوق وعاء رئيسي والذي يمكن أن يربك جهاز الاستقبال ويعطي قراءة تشبع الدم بالأكسجين (SpO) خاطئة.
قراءات تشبع الدم بالاكسجين (SpO) بمسبار الجبهة أكثر دقّة وموثوقية وتكشف نقص الأكسجة في وقت أقرب من تشبع الدم بالاكسجين (SpO) الذي يتمّ الحصول عليه من الأصابع بما في ذلك المرضى الذين يعانون من انخفاض حرارة الجسم hypothermia وانخفاض ضغط الدم hypotension.

الكــاتــب

جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي