مساحة اعلانية

آخر المواضيع

تصنيف الجامعات السورية للعام 2020

تصنيف الجامعات السورية للعام 2020
تصنيف الجامعات السورية للعام 2020

تصنيف الجامعات السورية للعام 2020
عزيزي الطالب، في هذه المقالة نضع بين يديك أحدث تصنيف دولي للعام 2020 لجميع الجامعات السورية وفقاً لموقع webometrics مما يتيح لك معرفة ترتيب جامعتك ويجدر التنويه إلى أن هذا التصنيف إن ارتفع أو انخفض فهو لا يعبر عن الاعتراف أو عدم الاعتراف بالجامعات السورية دولياً وإنما يكون الاعتراف عبر وزارات التعليم العالي حصرياً.

تصنيف الجامعات السورية للعام 2020

بمعنى أن وجود جامعة في التصنيف 1 ووجود جامعة أخرى في التصنيف 20 لا يعني تمييزاً من ناحية الاعتراف بهذه الجامعات حول العالم، وإنما يهدف التصنيف إلى قياس معايير أخرى تدل على قوة الشهادات.
أمثلة على ذلك: قد يتم افتتاح جامعة في فرنسا وتحصل على ترتيب عالمي أعلى من جميع الجامعات السورية، ثم لا تقبل سورية معادلة شهاداتها، لأسباب سيادية مثلاً وهكذا، عليك أن تدرك أن الاعتراف لا علاقة له بالتصنيف أبداً.
تصنيف الجامعات السورية خلال شهر كانون الأول - 1
تصنيف الجامعات السورية خلال شهر كانون الأول  1
تصنيف الجامعات السورية خلال شهر كانون الأول - 2
تصنيف الجامعات السورية خلال شهر كانون الأول – 2

معايير تقييم ويبوميتركس

  • حجم الموقع: ويقصد به حجم مجموعة من الصفحات المرتبطة آلياً في موقع واحد ونسبة المعيار تكون 20 بالمئة من إجمالي التقييم.
  • الملفات الغنية: ويقصد بها الملفات الخاصة بالوثائق والمعلومات النصية، حيث يتم حساب عدد الملفات بأنواعها المختلفة والتي تكون في محرك البحث وتنتمي لموقع الجامعة، يأخذ هذا المعيار نسبة 15 بالمئة.
  • علماء جوجل: ويقصد به البحث عن المادة العلمية في جوجل سكولار ويشمل ذلك الأبحاث المحكمة والتقارير والرسائل والملخصات في مختلف المواضيع العلمية، بالإضافة إلى الصور والأفلام والخرائط وغيرها، يحصل هذا المعيار على 15 بالمئة من إجمالي التقييم.
  • الروابط والظهور: ويقصد بهذا الروابط التشعبية التي تقود الزائر إلى الموقع على الانترنت، وذلك عن طريق محركات البحث وظهور موقع الجامعة بهذه المحركات، وتكون نسبة المعيار هي 50 بالمئة.
من المؤكد أن الطالب يتساءل الآن عن سبب غياب معايير عدد أساتذة الجامعات بالنسبة لعدد الطلاب، وحجم المخابر وغير ذلك، والسبب هو أن هذا التصنيف يعتمد على الانترنت فقط.
في حين أن تصنيف التايمز هو المسؤول عن هذه الأمور العلمية ويتناول أفضل 1500 جامعة فقط على مستوى العالم، ولهذا تغيب سورية عن هذا التصنيف بكل أسف، في حين أن عدداً من الدول العربية تحتل مراتباً جيدة في تصنيفات التايمز الدورية.

التعليم المفتوح

يرجى الانتباه إلى تصنيف التعليم المفتوح دولياً يتبع للجامعة التي تتواجد فيها برامج التعليم المفتوح، فعلى سبيل المثال تتبع برامج التعليم المفتوح الموجودة في جامعة دمشق إلى ترتيب جامعة دمشق نفسه بلا أي اختلاف.

الكــاتــب

    • مشاركة
جميع الحقوق محفوظة لــ المجتمع التعليمي